روضة الشاعر عبد القادر الأسود
بعد الصلاة على الرحمة المهداة

أهلا وسهلا بك في روضتنا

يسرنا تسجيلك


روضة الشاعر عبد القادر الأسود

منتدى أدبي اجتماعي يعنى بشؤون الشعر والأدب والموضوعات الاجتماعي والقضايا اللإنسانية
 
مركز تحميل الروضةالرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول
بسـم الله الرحمن الرحيم  :: الحمد لله رب العالمين * الرحمن الرحيم * مالك يوم الدين * إياك نعبد وإياك نستعين * إهدنا الصراط المستقيم * صراط الذين أنعمت عليهم * غير المغضوب عليهم ولا الضــالين ....  آميـــن

شاطر | 
 

 رحاب الطيب (تحية لإدلب)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبد القادر الأسود

¤° صاحب الإمتياز °¤
¤° صاحب الإمتياز °¤
avatar

عدد المساهمات : 3127


تاريخ التسجيل : 08/09/2011
العمر : 70
المزاج المزاج : رايق
الجنس : ذكر




مُساهمةموضوع: رحاب الطيب (تحية لإدلب)   الخميس سبتمبر 29, 2011 7:21 am

رحاب الطيب
تحية لمحافظة إدلب



رحابَ الطِيبِ والنجوى عذابُ


رُؤاكِ العيدُ فاهنَيْ يا رحابُ



أتاكِ العيدُ بالآمال يزهو



فجُنَّ النايُ واستعر الربابُ



تلاقت أنفساً بالحبِّ نشـوى



وأفئدةً يضجُّ بها الإهـــابُ



تُديرُ الراحَ من حان المعاني



فيأخذُ،دون خمرتها،الحَبابُ



كأزهار الربيع سرت إلينا



وماج العطرُ فانتشت الشعابُ



على الأفواه يا وطني أغانٍ



مُدَلَّهَةٌ وألحانٌ عِذابُ



بكلِّ يدٍ ، من الإبداعِ ، فَنٌّ



وكلّ فَمٍ من النجوى كتابُ



تضافرت الجهودُ وذا جَناها



براعمُ والندى راحٌ تُذاب



فبوركت الطفولةُ يا بلادي



وبورك عهدُها الزاهي المثابُ



وبورك بورك الوطنُ المفدّى



زنوداً يزدهي فيها الشبــابُ



***


ربيعُ العمرِ نيسانُ الأمــاني


إذا ما الروضُ غشّاه السَحابُ



غصونُ اللوز يا نيسانُ جُنّتْ



بها الأزهارُ وازدهت الهضابُ



يؤوِّدُها أنينُ الناي إمّا



حدا الراعي؛كذا الشاكي يُجابُ



كرومُ التين والرمّان هامت


بها الأطيارُ واحلولا الشرابُ



وأثمارٌ بها الأغصانُ تحنو



كما تحنو على الَلِهِ الكَعابُ



***


فداءُ الهُدْبِ نفسي يومَ باحت


بمن تهوى وللدمع انصبابُ



فداءُ النرجسِ الولهان قلبي



وقد أجرى مآقيه الضباب



تزينت السفوح له ابتهاجاً



بعودته ، وكم يحلو الإيابُ



تلالٌ بّلَّ نَرْجِسَها نَداهــــا



كثغر الخَوْدِ حلاّه الرُضابُ



سفوحٌ للعلا ، فالمجدُ فيها



مقيمٌ والسناءُ لها نِقــابُ



ثراها مسجدُ الثوّارِ لولا



هواها في الحنايا ما استجابوا



وما سجدوا لغيرِ الله يوماً



ولا ركعوا ولا رهيوا وهابوا



فسلْ عنهم فرنسا إذ توارت



بأدرُعِها فلم يُغْنِ احتجابُ



تظنُّ بأنَّ نابَ الغدرِ يُخفى



أيستُرُ وجهها الوقحَ انتداب؟



رددنا كأسَها ألفاً فبانت


على كرهٍ وفي الكاسات صابُ



وولّى الجحفلُ الجرّرُ غثّاً



كذاك الغثُّ يلفظُه العُبابُ



***


سفوحُ التيهِ كم روّى ثراها


دمُ الأحرار فاختال الترابُ



هنانو؟ كلُّ فتيتها هنانوا



وكلُّ حمامةٍ فيها عُقابُ



ونرجسُها عقيلٌ أو نجيبٌ



وزنبقها على الباغي حراب



بلادي موردُ الأنوار ، فيها



توالى الوحيُ والدنيا ارتيابُ



فلفَّ الكونَ دفقٌ من سناها



أزال الشكَّ فانجاب الضبابُ



هما شمسان من نُعمى بلادي


على الدنيا فما لهما ذَهابُ



تناوبتا على الدنيا ، فشمسٌ



تبثُّ الدفءَ أو هديٌ مُجابُ



ملأناها نجوماً من سجايا



فساد العدلُ واستغنى السِغابُ



وهم عاثوا فساداً في دُنانا



فتشريدٌ وقتلٌ واغتصابُ



كذاك الأرضُ إن نذلٌ تولّى



سياستَها تكالبت الذئابُ



***


فيا نيسانُ والأفراحُ تترى


ثلاثٌ هنَّ للدنيا خُضابُ



ولادةُ أمّةٍ وجلاءُ غازٍ


وعرسٌ تجتنى فيه الرطاب



أحيي فيك أوَّلَ خيطِ فجرٍ



ليوم النصرِ حاكاه الشهابُ



وكلَّ رصاصةٍ بالنصرِ دوّت



وكلَّ قذيفةٍ فيها الجوابُ



أحيي فيك من وفدوا إلينا


على قَدَرٍ فأشرقت الرحابُ



أحيي إدلبَ الخضراءَ ضمَّتْ



بصدر الأمِّ من وفدوا وثابوا



أحيي وجهها المضيافَ طَلْقاً



كوجهِ الحقِّ ليس له احتجابُ



أحيي فيك يانيسانُ قومي



وأعتبُ ، والمحبُّ له عتابُ



أطال العاتبون ولا جوابُ



وكلَّ الناصحون فما أنابوا



متى تصحو النسورُ على سُرانا



متى يا قومِ تنطلقُ العِرابُ؟



ترانا بيننا الأُسْدَ الضواري


وليس لنا على الأعداء نابُ



إذا ما كان همَّ المرءِ عيشٌ



ولو عَبَثاً وغايتَه الثيابُ



فقد ضاع الرجاءُ فلاصواب



وقد ذهبَ اللبابُ فلا حساب










أنا روح تضم الكون حباً وتطلقه فيزدهر الوجود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سمر عبد الرحمن

avatar

عدد المساهمات : 176
تاريخ التسجيل : 08/09/2011
العمر : 53
المزاج المزاج : افكر
الجنس : انثى





مُساهمةموضوع: رد: رحاب الطيب (تحية لإدلب)   الخميس سبتمبر 29, 2011 5:45 pm

استاذي
عبد القادر الاسود
لادلب مكانة في قلبي لايدانيها
مكان
لي فيها خلان
الدماء في القلب تغدق محبة لهم
مودتي لك ولروحك
عرائش من الياسمين










<br>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد القادر الأسود

¤° صاحب الإمتياز °¤
¤° صاحب الإمتياز °¤
avatar

عدد المساهمات : 3127


تاريخ التسجيل : 08/09/2011
العمر : 70
المزاج المزاج : رايق
الجنس : ذكر




مُساهمةموضوع: رد: رحاب الطيب (تحية لإدلب)   الخميس سبتمبر 29, 2011 5:52 pm

وإدلب تحبك ومن فيها كذلك فأنت يحبك كل من يعرفك لأنك تستحقين ذلك ، شكراً لك










أنا روح تضم الكون حباً وتطلقه فيزدهر الوجود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رحاب الطيب (تحية لإدلب)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
روضة الشاعر عبد القادر الأسود :: ...:: روضة الشاعر عبد القادر الأسود الخاصة ::... :: روضة الشعر-
انتقل الى: